logo
 بحـث    
 
 
اقرأ أيضا   
معلومات عن الجيب الاستيطاني بالخليل

استطلاع رأى   
  
   
 

فعاليات تضامنية مع غزة بتونس تطالب برفع الحصار عن القطاع
2017/10/16

تونس العاصمة.صفا

نظم فريق الحملة العالمية لكسر الحصار عن غزة في تونس، الأحد 16-10-2017م، مسيرة بالدرجات النارية ورسم جدارية لشعار الحملة، وذلك ضمن فعالياتها "ألم يتحرك الضمير بعد لرفع الحصار".

وأقام "فريق عمل دوز" في تونس بالشراكة مع جمعية فجر الصحراء للدراجات العادية بدوز ودار الشباب إبراهيم بن عمر بدوز، وبالتعاون مع جمعية فداء لنصرة القضية الفلسطينية سباقًا للدراجات، ورسم شعار الحملة على جدران دار الشباب، بهدف دعم الفلسطينيين عامةً وأهل غزة خاصةً.

وأعلن هؤلاء وقوفهم مع أهل غزة المحاصرة للسنة الحادية عشر، منددين باستمرار الحصار على غزة دون أن يتحرك معهم ضمير الإنسانية، مبدين استعداداتهم لمناصرتهم حتى يرفع الحصار ويزول الاحتلال الإسرائيلي الغاصب.

وفي سياق متصل، نظم فريق الحملة العالمية بتونس بالشراكة مع جمعية فداء ندوة صحفية بولاية قابس، وذلك ضمن إعلان انطلاق الفعاليات في العديد من ولايات تونس خلال الأيام القادمة.

وبارك المشاركون بالندوة المصالحة الفلسطينية، داعين إلى إنجاحها وإنهاء الانقسام الفلسطيني، مؤكدين على سرعة وقف كل الإجراءات العقابية بحق قطاع غزة، ورفع الحصار بشكل كامل ونهائي عنه.

وشارك في الندوة منسق الحملة بتونس وسام العريبي والشيخ محمد الوسلاتي والحقوقي محمد دلهوم، والعديد من الصحفيين والاعلاميين التونسيين.

كما نظم مركز تاج الوقار لتحفيظ القرآن الكريم فعالية صغيرة لأطفال من العاصمة صنعاء تضامنًا مع غزة المحاصرة، وتعبيرًا عن وقوفهم إلى جانب إخوانهم المحاصرين في غزة.

وردد الأطفال شعارات تندد باستمرار الحصار على أطفال غزة وحرمانهم من ممارسه حقوقهم المشروعة.

من جانب آخر، أكدت ممثلة الحملة في صنعاء أنه رغم المخاطر والتضييقات إلا أننا لن ننسى إخواننا في فلسطين عامةً وغزة خاصةً، وسوف نستمر في دعمهم بكل الوسائل المتاحة لدينا، ولن نستسلم وسنستمر حتى يرفع الحصار عن غزة.

 





الرئيسية     عن الموقع     اتصل بنا    
كــافة الحقوق محفوظة لمنبر الأقصى